التخطي إلى المحتوى

فوائد العلاج بسم النحل تظهر على الأشخاص الذين يعانون الكثير من الأمراض مثل إلتهاب المفاصل والفيروسات التي تهاجم الجهاز المناعي وغيرها، حيث أن سم النحل يحتوي على الميلتين وأمين ودولابين فهذا المواد تعتبر مضاد حيوية تقلل من ألم الالتهابات كما أنها تكسب الجسم مناعة ضد أي حساسية، حيث أن العسل معروف أنه شفاء من كل داء ويُساعد في القضاء على الأمراض سريعًا.

فوائد العلاج بسم النحل

مع التجارب الشخصية للعلاج بسم النحل ظهر له العديد من الفوائد حيث ذكر بعض الأشخاص الذي تم معالجتهم بسم النحل وعلاج الأمراض الآتية:

  • معالجة إلتهاب المفاصل الروماتويدي فقد ذكرت بعض السيدات أنها كانت تعاني من ذلك المرض ومع أخذ ثمانين لسعة كل يوم لاحظت السيدة أن حالتها الصحية قد تحسنت وخفف لسع النحل من ألم إلتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • ذكرت أيضًا دراسات يونانية أن سم النحل يعمل على توقف الجسم على إنتاج مركب إنترلوكين وهو المسبب لزيادة إلتهاب المفاصل ووجعها، كما جاء في تقرير بحثي من كوريا الجنوبية أن مركب الميليتين يعمل على التخفيف من التهاب المفاصل وفي عام ألف وتسعمائة وثمانية وثمانين جاءت جامعة أرسطو بنفس نتائج البحث.
  • تظهر فوائد سم النحل في التخفيف من الحساسية التي تصيب الجسم بعد لسع النحل حيث اعتمدت الولايات المتحدة الأمريكية هذا العلاج كنوع من الأنواع العلاجية التي تزيد مناعة الجسم.
  • فمع حقن سم النحل تحت الجلد لعدة مرات بعد إصابتهم بلسعات النحل تصبح مناعة الجسم أقوى بنسبة تتراوح من ثمانية وتسعون إلى تسعة وتسعون في المائة حتى مع عدم أخذ العلاج لمدة تصل من خمس إلى عشر سنوات يكون الجسم إكتسب المناعة ضد حساسية لسعات النحل.
  • علاج سم النحل لمرض الإيدز حيث أن سم النحل يحتوي على مركب الميليتين الذي يمنع انتشار فيروس العوز المناعي البشري الذي يسبب مرض الإيدز فقد ثبت أن جسيمات صغيرة جدًا من الميليتين تعمل على تدمير غلاف الفيروسات ومن ضمنهم فيروس العوز المناعي البشري.
  • ومع إجراء الأبحاث صدر تقرير من مدرسة طب جامعة واشنطن بصحة هذا الكلام بعد إجراء الأبحاث المخبرية وذكرت أيضًا أنه يمكن استخدام سم النحل في إنتاج هلام مهبلي يمنع إنتشار الفيروس كما يفيد النساء أيضًا في منع الحمل كوسيلة من الوسائل المانعة للحمل.
  • وفي دراسات أخرى ثبت أن يمكن إستخدام سم النحل في القضاء على أي فيروس يهاجم جسم الإنسان من خلال حقن الجسم بها وهي عبارة عن جسيمات نانوية، من الفيروسات التي يمكن علاجها به فيروس التهاب الكبدي بنوعيه C,B .

اقرا ايضًا :

فوائد العسل للبشرة للتخلص من الأتربة وتنظيف المسام وعلاج البثور

سم النحل لتسكين الألم

تظهر فوائد العلاج بسم النحل في أنها تقوم بتسكين الألم وهذه دراسة كشفت عنها جامعة أكسفورد في عام ألفين وخمسة حيث أن الجامعة ذكرت في تقريرها أن سم النحل به مادة الدولابين تساعد في تسكين الألم، وهناك اشخاص كان لهم تجارب مع العلاج بسم النحل حيث أنهم قالوا إنه تم الشفاء من الأمراض الآتية القوباء الجلدية والتصلب المتعدد والتهاب الأوتار والعدوى، وهناك أشخاص قالوا أن سم النحل ساعدهم في العلاج من الصدفية وحب الشباب والندبات الجلدية بسبب إصابتهم بمرض السرطان.

علاج تجاعيد وترهلات جلد الوجه

هناك بعض الأبحاث أثبتت أن يمكن إستخدام سم النحل في شد ترهلات وتجاعيد جلد الوجه من خلال حقنه في الجلد فهو يساعد شد الترهلات عن طريق تحسين عمق التجاعيد والتقليل منها وبالتالي يتحسن مظهر الجلد.

علاج العقم بسم النحل

تم استخدام سم النحل في علاج الإلتهابات البكتيرية التي تصيب الجهاز التناسلي للسيدات فقد ثبتت فاعليته كمضاد حيوي قوي يقضي علي البكتريا ويقوي جهاز المناعة ، كما تم إستخدامه أيضًا في علاج الألم الناتج عن نزول الدورة الشهرية حيث يقوم بتهدئة العضلات وتسكين الألم ويعالج مشاكل الناتجة عن تأخر الدورة الشهرية بسبب بلوغ السيدة سن اليأس، كما ثبتت فاعليته في علاج كل ما يخص الحمل من إجهاض متكرر وجود مشاكل في التبويض سواء كان تكيسات أو ضعف التبويض وعلاج تسمم الحمل وقصور الأجنة وعلاج الأجسام المضادة التي تهاجم الحيوانات المنوية في عنق رحم السيدة، كما ثبتت فاعلية سم النحل في تنشيط الحيوانات المنوية لدى الرجال حتى يكون قادر على تخصيب البويضة وبالتالي يحدث التلقيح الطبيعي، كما أنه يستخدم في علاج قلة عدد الحيوانات المنوية وجودتها وعلاج سرعة القذف وضعف الإنتصاب والبرود الجنسي عند الرجال.

أمراض تم معالجتها بسم النحل

  • الإنزلاق الغضروفي وألم الدسك سواء كان دسك العنق أو الرقبة.
  • علاج وجع الكتف وتقلصات عضلاته.
  • علاج الجيوب الأنفية وزيادة الكهرباء في المخ ومرض السكر وأمراض العين و المشاكل النفسية وعلاج النقرس وعلاج أمراض الذكورة وأمراض الجهاز الهضمي والتهابات الأذن.